جيش الحب
مرحبا بالزائر الكريم,اذا رغبت بالتسجيل في منتديات جيش الحب
تفضل بالدخول على حقل التسجيل

جيش الحب

تحميل افلام,تحميل اغانى,احدث الاغانى,برامج هكرز,غرائب الصور,فضايح الفنانين,فضائح,العاب,تحميل العاب,تحميل لعبة,مقاطع بلوتوث,دردشة,برامج حماية,تحميل برامج ...
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجنود العراقيون يتدربون مع نُظرائهم الأمريكيين على فنون التصويب بالأسلحة الناريةبقلم الجندي أول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ali hamza
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 243
نقاط : 1600
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
العمر : 25
الموقع : www.govo.yoo7.com

مُساهمةموضوع: الجنود العراقيون يتدربون مع نُظرائهم الأمريكيين على فنون التصويب بالأسلحة الناريةبقلم الجندي أول    الخميس 23 يونيو - 0:40


صاموئيل سوزا، من مقر فرقة المشاة الأولى.


<BLOCKQUOTE style="PADDING-BOTTOM: 0px; MARGIN: 0px; PADDING-LEFT: 0px; PADDING-RIGHT: 0px; WORD-WRAP: break-word; PADDING-TOP: 0px" class="postcontent restore ">

مركز سعد الأمني المشترك، العـراق- عكفَ جنود الفريق 5214 لنقل المهام الأمنية والعسكرية إلى الجانب العراقي في الخامس من حزيران- يونيو الجاري على تنظيم ممارسة تدريبية في الرمي بالذخيرة الحية باستخدام بنادق M-16، و M-4، لجنود الفوج 14 الملحق باللواء 52 من الفرقة الرابعة عشرة في الجيش العراقي، وذلك في ميدان الرمي الخاص. وقد قام جنود فريق نقل المهام، بالإضافة إلى تنفيذ التدريب، بتصفير وضبط معدات وأجزاء التصويب في بنادق جميع الجنود العراقيين الذين شاركوا في الممارسة التدريبية المذكورة، لضمان إصابة الأهداف بالدقة المطلوبة.






وقد ركـز الفريق المذكور المُنسـّب لنقل المهام إلى تشكيلات وألوية الفرقة الرابعة عشرة المذكورة، في تدريباتهِ السابقة والحالية على موضوع "تدريب المُدرّبين"، لما لهذا المفهوم من أهمية في إعداد المدربين العراقيين لكي يقوموا بهذه المهمة في المستقبل لأقرانهم من الجنود العراقيين.

وقال رئيس العرفاء "شون كالاهان" من الفريق المذكور بخصوص مهمتهم هذه: "لقد تم تزويد تشكيلات الفرقة بحوالي 6000 بندقية من تلك الأنواع، وقد أنهينا تدريب المدربين في جميع ألوية الفرقة، وبقي هذا اللواء وتشكيلاتهِ التي نقوم حالياً بتدريب وإعداد مدربيه، وهي آخر مهمة تدريبية في هذا المجال نقوم بها ضمن هذه الفرقة".

وقد نظم جنود فريق نقل المهام فقرات التدريب في ميدان الرمي، وفق المعايير المتبعة في القوات الأمريكية، وقد بدأوا الممارسة بقيامهم بفحص بنادق الجنود العراقيين الواحد تلو الآخر وضبط معدات وأجزاء التصويب على الهدف وتصفيرها، وذلك لضمان دقة التسديد على الهدف.

وتحت حرارة شمس حُزيران راح جنود الفريق المذكور قبل الشروع بالممارسة، بالتأكد من مستلزمات وشروط الأمان قبل تلويحهم لآمرهم النقيب وليم كوربن آمر الفريق 5214، بالراية البيضاء في إشارةٍ منهم لهُ باستكمال تلك الشروط والتحوّطات. وقام النقيب كوربن بإعطاء إيعازاتهِ للمدربين العراقيين بالشروع في إعطاء الأوامر لجنودهِم والإشراف على تدريبهم للرمي على أهدافهم.

وحول سير العملية التدريبية قال النقيب وليم كوربن، وهو أحد مواطني مدينة أوغوستا بولاية جورجيا: "لدينا اليوم من المدربين العراقيين ضابط صف واحد على الأقل من كل فصيل من السرايا المشاركة من هذا الفوج العراقي، بالإضافةِ إلى عدد من الضباط المسؤولين عن كل سرية وكتيبة".. وأضاف كوربن قائلاً: "نحاول تدريب وإعداد المدربين على أساليب ضبط وإدارة العملية التدريبية وتدريب البعض الآخر على أساليب ضبط وتصفيـر منظومة التسديد على الهدف في البندقية من طراز M-16" .

وكان كل مدرّب عراقي بعد قيامهِ بتعليم الجندي على تصفير بندقيتهِ، يبقى واقفاً على مقرُبةٍ من الجندي وإصدار الإيعازات المتتالية اليه بالرمي على الهدف وإعطائهِ التوجيهات لحين انتهائهِ من التسديد على الهدف وإطلاق الرصاصات المخصصة للعملية التدريبية. وقد شاركَ أكثر من ستين جندياً عراقياً في هذه الممارسة وقاموا بإطلاق ما يقارب 3,000 إطلاقة وفـّرها لهم أعضاء فريق نقل المهام المذكور.

وحول اسلوب "تدريب المدربين"، قال رئيس العُرفاء شون كالاهان وهو من مواطني ولاية كنساس: "لقد حرصنا على تطبيق هذا المفهوم خلال تدريباتنا بهدف إعداد قاعدة من المدربين العراقيين، وكنا كلـّما علّمنا عدداً من المدربين العراقيين، نفسح المجال أمامهم للقيام بتدريب أقرانهم ترسيخاً للفائدة المرجوّة".

وأضاف كالاهان بخصوص نشاطات فريقه الأُخرى قائلاً: "وعلى سبيل المثال فقد عكفَ رئيس العُرفاء الطبي "ريك سايمون"، وهو المعني بالشؤون الطبية في فريقنا، على تنظيم دوراتٍ تدريبية للجنود العراقيين من فئة "تدريب المدربين" حول أساليب الإسعاف وإنقاذ حياة المصابين.. وكل تلك الدورات تصبّ في هدف تدريب وأعداد المدربين العراقيين ليقوموا مستقبلاً بتنظيم الدورات لأقرانهم من منتسبي الألوية العراقية بالنيابة عنا".

وقدّرَ رئيس العرفاء شون كالاهان، بأن المتدربين العراقيين سيكونون قد استهلكوا وأطلقوا 80,000 إطلاقة بندقية بعد استكمال تدريب جميع الفصائل والسرايا من تشكيلات اللواء 52، وأشار إلى نية فريقهِ بالاستمرار في تنفيذ مثل هذه الممارسات التدريبية.

وتجدر الإشارة إلى أن مستوى إلتزام فريق نقل المهام بالمهمة التدريبية التي يعمل على تنفيذها قد جعلتهُ يستمر في تنفيذ التزامهِ بتدريب الجنود العراقيين في ذلك اليوم، على الرغم من أن عبوة ناسفةً قد انفجرت قرب قافلتهم صباح اليوم وعلى الرغم من ارتفاع درجات الحرارة التي وصلت 118 درجة فهرنهايت في فترة الظهيرة.

يقول النقيب كورين: "لقد أبلغنا الجنود والضباط العراقيين بأننا قادمون هذا اليوم، وبأن تلك الحادثة لن تثنينا عن القدوم وتنفيذ التدريب ومساعدة شركائنا، ولقد أبدى الجنود العراقيون شكرهم وعرفانهم لأننا أتينا على الرغم من كل شيئ".


</BLOCKQUOTE>

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://govo.yoo7.com
 
الجنود العراقيون يتدربون مع نُظرائهم الأمريكيين على فنون التصويب بالأسلحة الناريةبقلم الجندي أول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جيش الحب :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: